نصائح للتعامل مع الغثيان والتقيؤ

فيما يلي بعض التوصيات للتعامل مع الغثيان والتقيؤ أثناء الحمل:

  • تذكري أنك لست وحدك، وأن غثيان الصباح يصيب معظم النساء الحوامل، بالرغم من وجود فوارق في حدة الأعراض بين امرأة وأخرى.
  • حاولي أن تستريحي الى أكبر درجة ممكنة
  • الشعور بالاكتئاب والعزلة والاحباط هي مشاعر شائعة. حاولي أن تشاركي مشاعرك مع الآخرين، جدي شخصاً مستعداً للاستماع اليك ومساعدتك. هذا جزء مهم جداً من تحسين شعورك.
  • الناس الذين يقولون لك: “هذا كله في عقلك” هو خاطئ تماماً!!! ردود أفعالهم يمكن أن تجعلك تشعرين بالتوتر أو الاكتئاب. إذا كان ممكناً، حاولي أن تشرحي لهم أن الأعراض التي تمرين بها هي حقيقية وشائعة وأنه في هذا الوقت تؤثر هذه الأعراض على نوعية حياتك. شجعيهم على القراءة هنا من أجل أن يفهموا حالتك.
  • الرجاء الانتباه: الغثيان مع التقيؤ أو بدونه أثناء فترة الحمل يمكن أن يتعلق بظروف طبية غير غثيان الصباح. استشيري طبيبك للتأكد من عدم وجود تلك الأسباب الأخرى.
  • كلي واشربي بكميات صغيرة على فترات متعددة، كل ساعة. حاولي ألا تخلطي الأكل مع الشرب. اشربي السوائل  قبل 20 – 30 دقيقة قبل الأكل أو بعده. من أجل الحصول على مزيد من المعلومات حول التغذية وأسلوب الحياة للوقاية من الغثيان والتقيؤ.

טיפים להריון בריא

  • تجنبي تناول الكحول تماماً.
  • لا يوجد أي داع لك بأن تتألمين: استشيري طبيب الأمراض النسائية المشرف على حالتك واطلبي منه أن يوصي بأفضل علاج لك.
  • الأخبار الجيدة: الغثيان والتقيؤ أثناء الحمل هما ظاهرة معروفة بأنها لها مرتبطة بولادة أطفال أصحاء.